Hot Widget

Type Here to Get Search Results !

ربط إمارتي أبوظبي ودبي Abu Dhabi Dubai بالخط الرئيسي لقطار الاتحاد

 شهد سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير المالية، وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد للقطارات، وفي تطور رئيسي لأكبر مشروع بنية تحتية في دولة الإمارات، ربط إمارتي أبوظبي ودبي بالخط الرئيسي لقطار الاتحاد.

ربط إمارتي أبوظبي ودبي Abu Dhabi Dubai بالخط الرئيسي لقطار الاتحاد

قام سموهما بتثبيت القطعة الأخيرة على سكة القطار، إيذاناً ببدء مرحلة جديدة من التكامل اللوجستي والاقتصادي بين الإمارتين، وتمهيداً لربط بقية إمارات الدولة بشبكة وطنية متكاملة للسكك الحديدية في دولة الإمارات.

يأتي إنجاز الخط الرئيسي بين إمارتي أبوظبي ودبي في إطار البرنامج الوطني للسكك الحديدية والذي أطلقته دولة الإمارات مؤخراً، وتحت مظلة مشاريع الخمسين، حيث يعتبر البرنامج والذي تقدر قيمته الاستثمارية بـ 50 مليار درهم، أكبر منظومة من نوعها للنقل البري على مستوى إمارات الدولة كافة. 

وبهذه المناسبة أكد سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم أن "البرنامج الوطني للسكك الحديدية" يعكس طموح الإمارات وتطلعاتها إلى دخول الخمسين عاماً المقبلة بمشاريع تنموية ضخمة تعزز مكانتها كمركز إقليمي وعالمي رائد في قطاعات التجارة والاقتصاد والخدمات اللوجستية.

من جانبه أكد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان على أهمية إنجاز أعمال الخط الرئيسي لشبكة السكك الحديدية الذي يربط بين أبوظبي ودبي وصولاً إلى الشارقة، ضمن أعمال المرحلة الثانية من مشروع قطار الاتحاد، في تحقيق أهداف المشروع الرامية إلى الربط المتكامل للمدن والصناعات بشبكة قطارات آمنة ومستدامة، بما يعزز من المكانة الاستراتيجية التي حققها المشروع على صعيد قطاع النقل والبنية التحتية. وقال سمو الشيخ ذياب بن محمد : "قيادتنا الرشيدة حريصة على إنجاز هذا المشروع الوطني الكبير ضمن أفضل المواصفات والمعايير ... وتراهن عليه لترسيخ تفوق وتنافسية دولة الإمارات على المدى الطويل".

واطلع سموهما خلال زيارة الموقع على استكمال أعمال مد قضبان السكك الحديدية التي تربط بين أبوظبي ودبي والشارقة، والتي تجري في منطقة القدرة بدبي، حيث تخلل الزيارة رحلة بالقطار المخصص لأعمال التفقد والإشراف على تنفيذ الشبكة والتي انطلقت من منطقة القدرة نحو جسر إكسبو بدبي.